نسخة للطباعةSend to friend
Palestinian Grassroots Anti-apartheid Wall Campaign

السلطة تمنع مظاهرة رافضة لزيارة كلينتون من الوصول الى مقر المقاطعة وتعتدي على الصحفيين‎

رام الله – وطن للأنباء: تظاهر صباح اليوم الأربعاء، عشرات الفلسطينيين، أمام مقر الرئاسة الفلسطينية (المقاطعة)، احتجاجًا على زيارة وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون إليها. ورفع المتظاهرون لافتات تندد بسياسة الإدارة الأمريكية ضد الفلسطينيين، خاصة إزاء ما يتعرض له قطاع غزة من عدوان إسرائيلي لليوم الثامن على التوالي، وتصريحات كلينتون المنحازة لإسرائيل، مطالبين القيادة الفلسطينية ممثلة بالرئيس بعدم استقبال كلينتون. وهتف المشاركون "يا للعار.. يا للعار.. كلينتون جواة الدار.. وغزتنا تحت الدمار"، و"برا يا امريكا برا... فلسطين.. حرة حرة"، و"امريكا هي هي...امريكا راس الحية"، "عالمكشوف عالمكشوف.. امريكي ما بدنا انشوف". ومنعت قوات كبيرة من قوات الأمن الفلسطيني،وصول المتظاهرين إلى "المقاطعة"، ونشرت عددًا كبيرًا من القوات في مختلف الشوارع المؤدية للمقر. وحاول عدد من أفراد الأمن بالزي المدني، منع بعض الصحفيين من التصوير، وقاموا بالاعتداء على مصور وكالة رويترز حمودة حسن، أثناء تصويره بعض الشباب الذين تجاوزوا الحاجز الأمني المقام على مدخل "المقاطعة". ومن المقرر أن يلتقي، اليوم الأربعاء، الرئيس عباس برام الله، بكلينتون والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، كل على حدة بعد زيارتهما إسرائيل. من جهتها، قالت النائبة في المجلس التشريعي خالدة جرار، إن مظاهرة اليوم "للتعبير عن رفضنا لزيارة هيلاري كلينتون إلى رام الله، بسبب الموقف الأمريكي المنحاز لإسرائيل، ازاء العدوان المستمر على قطاع غزة". وحول الهدف من زيارة كلينتون، قالت جرار لـ"وطن للأنباء": تأتي ضمن الضغوطات الأمريكية على السلطة الفلسطينية في ملفي قطاع غزة، والتوجه للأمم المتحدة، وتحقيق تهدئة توفر الأمن لإسرائيل. ورجحت أن القيادة الفلسطينية "لن تتراجع عن الذهاب إلى الأمم المتحدة، من أجل التصويت على دولة غير عضو بصفة مراقب في الجمعية العمومية" مؤكدة ضرورة المضي قدما بهذه الخطوة التي تأتي بديلا سياسيا لخيار المفاوضات. للمزيد http://wattan.tv/new_index_hp_details.cfm?id=a9351217a6660838&c_id=11#.UKyw0OTFXKg
x

Select (Ctrl+A) and Copy (Ctrl+C)