نسخة للطباعةSend to friend
Palestinian Grassroots Anti-apartheid Wall Campaign

أكثر من 200 فلسطيني يقيمون قرية "باب المناطير" في منطقة نابلس

قام أكثر من 200 فلسطيني من نشطاء المقاومة الشعبية صباح اليوم ببناء قرية "باب المناطير" على أراضي منطقة المناطير المهددة بالمصادرة من قبل جيش الاحتلال ومستوطنيه في قرية بورين جنوب محافظة نابلس.

 

وقال منسق اللجان في الحملة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان سهيل السلمان، أن أكثر من 200 فلسطيني من مختلف مناطق الضفة الغربية قاموا صباح هذا اليوم ببناء قرية باب المناطير رفضاً لسياسة حكومة الاحتلال الاستيطانية التوسعية.

 

وأضاف ان قوات الاحتلال تدفع بحشودات من جيش الاحتلال والمستوطنين الى المنطقة، وتعمل على اغلاق مداخل القرية منعاً لتوافد المشاركين اليها، كما أطلقت العيارات المطاطية وقنابل الغاز تجاه الناشطين.

 

يذكر أن قرية بورين من المناطق التي تتعرض بشكل دائم لاعتداءات مستوطني "يتسهار" و "براخا" المقامة على اراضيها.

 

وتأتي قرية "باب المناطير" على غرار قرى "باب الشمس" و "باب الكرامة" كنهج يتبعه نشطاء المقاومة الشعبية لمواجهة الاستيطان الذي شهد تصاعداً غير مسبوق مع بداية هذا العام.

 

image attached: 
x

Select (Ctrl+A) and Copy (Ctrl+C)