نسخة للطباعةSend to friend
Palestinian Grassroots Anti-apartheid Wall Campaign

الحملة للشعبية لمقاومة جدار الفصل العنصري والاستيطان وأعضاء من اللجنة التنفيذية والمجلس التشريعي يقومون في جولة على مناطق الأغوار

 

 

25\3 قام أمس الاثنين وفد من الحملة الشعبية لمقاومة جدار الفصل العنصري وأعضاء من اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والمجلس التشريعي بجولة على مناطق الأغوار بهدف تسليط الضوء على أوضاع المواطنين في هذه المناطق والسماع لاحتياجاتهم ومطالبهم من الجهات الرسمية والمؤسساتية في سياق حملة تطلقها الحملة الشعبية حول مناطق الأغوار والمضارب البدوية فيها المستهدفة بالترحيل والتهجير والإبعاد , وذلك لتعزيز صمود المواطنين وبقاءهم في أراضيهم التي يعمل الاحتلال الصهيوني على ترحيلهم عنها في سياق مخطط استيطاني عنصري , وقد ضم الوفد عبد الرحيم ملوح وصالح رأفت من اللجنة التنفيذية للمنظمة ومصطفى البرغوثي من المجلس التشريعي ومحمد البليدي عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني , وأعضاء المكتب التنفيذي في الحملة الشعبية جمال جمعة وجمال برهم وسهيل السلمان وصلاح الخواجا , وممثلي اللجان الشعبية محمد مسعود وميسر الفقيه , حيث التقى الوفد مع المواطنين الفلسطينيين من البدو في منطقة فصايل الفوقا واستمعوا منهم لشرح تفصيلي عن ظروف حياتهم وما يعانونه جراء الإجراءات الاحتلالية والعسكرية والاستيطانية  , وقد سجل الوفد مطالب هؤلاء المواطنين البدو لرفعها ومتابعتها مع الجهات المختلفة , ثم تحرك الوفد الى منطقة الحديدية حيث كان بانتظارهم هناك السيد مروان الطوباسي محافظ محافظة طوباس وجمع غفير من مواطني منطقة الحديدية وحمصة والسمرة , وقدم السيد أبو صقر عرضا تفيصيليا حول أوضاع وهموم قاطني هذه المضارب وما يتعرضون له من استهداف احتلالي عنصري بهدف الضغط عليهم وترحيلهم من مضارب لصالح توسيع المستوطنات الموجودة في المنطقة , وبدوره قدم السيد مروان الطوباسي أيضا عرضا تفيصليا عن أوضاع منطقة الأغوار الشمالية ومن ضمنها المضارب البدوية الموجودة في المنطقة وما تتعرض له هذه المنطقة من إجراءات واستهدافات وما تقوم به السلطة الوطنية ممثلة بمحافظة طوباس من برامج اغاثية لهذه المناطق بهدف تعزيز صمود المواطنين فيها والتخفيف عليهم جراء الأوضاع الصعبة التي يعانون منها , ثم انتقل الوفد وبرفقة السيد محافظ طوباس إلى منطقة المالح والتقوا هناك مع حشد من المواطنين حيث قدم السيد عارف ضراغمة رئيس المجلس في المالح عرضا عن أوضاع المنطقة وما تحتاجه من مشاريع طارئة وأخرى ذات طبيعة إستراتيجية ومستدامة , وقد تحدث الوفد مع المواطنين ووعدوا برفع مطالبهم للجهات المعنية ومتابعة تنفيذها , ومن الجدير ذكره أن جميع الاحتياجات والمطالب تركزت حول موضوعات  الكهرباء والمياه والطرق والمدارس ودعم المواطنين بأسعار الأعلاف , حيث تم التحاور والنقاش مع المواطنين حول رؤيتهم لهذه المشاريع والبدائل الممكنة والتي يمكن العمل على القيام بها حتى يتعزز صمود الناس هناك ويقوي من عزمهم في مواجهة الإجراءات الاحتلالية والاستيطانية والعسكرية العنصرية .

x

Select (Ctrl+A) and Copy (Ctrl+C)