نسخة للطباعةSend to friend
Palestinian Grassroots Anti-apartheid Wall Campaign

قوات الاحتلال تقمع مسيرة العودة في بيت لحم وتعتقل منسق الحملة الشعبية

 

15-5-2013 اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي أمس منسق الحملة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في محافظة بيت لحم مازن العزة، أثناء مشاركته بمسيرة العودة بمناسبة الذكرى ال 65 للنكبة، حيث فوجئ المشاركون وعند وصول المسيرة لما يسمى "حاجز 60" بتواجد كثيف لجيش الاحتلال هناك والذي قام بدوره بقمع المظاهرة وملاحقة المواطنين والاعتداء عليهم.

 

وكانت الجماهيرية انطلقت من أمام مخيم الدهيشة باتجاه الاراضي المحتلة عام 1948 بمشاركة العشرات من المواطنين وممثلي القوى والفعاليات الوطنيه ولجنة حق العودة، مؤكدين على حقهم بالعوده واعتبار ان العوده حق مقدس.

وقد اقتاد جنود الاحتلال مازن العزة لمعسكر غوش عتصيون المقام مابين الخليل وبيت لحم وتم توقيفه ليوم الخميس القادم وتلفيق تهم القاء الحجاره والاعتداء على جنود الاحتلال.

 

يذكر أن هذا اعتقال الناشط مازن العزة، هو الرابع خلال هذا العام، حيث اعتقل عند اقامة قرى باب الشمس وحي احفاد يونس واثناء المسيره التجوال على الشارع 1 المقام بين القدس واريحا،  وقبل يومين تم اصابته بقنبلة صوت في يده بشكل متعمد من جنود الاحتلال.

 

ومن ناحية أخرى اصيب عدد من المواطنين من بينهم مسعفين من الاغاثه الطبيه، نتيجة لاطلاق الاعيرة المعدنية وقنابل الغاز والصوت، هم ناديه تعامره واصيبت في الفك وكوكب الخطيب وآخرين اصيبوا بحالات اختناق.

 

 وياتي هذا التحرك في اطار الفعاليات الشعبية والوطنية التي تنظم في ذكرى النكبة، حيث سيكون يوم الأربعاء 15-5 يوم غضب ومسيرات في الأراضي الفلسطينية.

 

واكد القيادي في حركة المبادرة والمقاومة الشعبية، صلاح الخواجا بان استمرار سياسة الاعتقالات والاصابات المتعمده للنشطاء لن تكسر من ايرادتنا وسنستمر في فعالياتنا الشعبية وتحركاتنا التي ترتقي الى مستوى نماذج كفاحية في بلدات وقرى ضد الجدار لحاله تحشيد وتنظيم اكثر تطورا في عملية المواجهة لسياسة الاحتلال

 

image attached: 
x

Select (Ctrl+A) and Copy (Ctrl+C)