Versión para impresiónSend to friend
Palestinian Grassroots Anti-apartheid Wall Campaign

اصابة خطيرة بالرأس وحالات اختناق اثر قمع قوات الاحتلال لمسيرات مقاومة جدار الفصل العنصري والاستيطان

 

 

بلعين: أصيب مواطن بجروح، وعشرات المواطنين والمتضامنين الأجانب بالاختناق الشديد، إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، الذي أطلقه جنود الاحتلال على المشاركين في مسيرة بلعين الأسبوعية المناهضة لجدار الفصل العنصري والاستيطان، التي انطلقت هذا الأسبوع نصرة للأسرى.وأوضحت اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، في بيان لها، أن جنود الاحتلال الإسرائيلي أطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط والغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية، ورشوا المتظاهرين بالمياه العادمة الممزوجة بالمواد الكيماوية عند وصولهم إلى الأراضي المحررة  'محمية أبو ليمون' بالقرب من جدار الفصل العنصري، ما أدى إلى إصابة طارق محمد الخطيب (28عاما) بجروح بيده وساقه برصاص معدني مغلف بالمطاط، وعشرات المواطنين ونشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب بحالات الاختناق، وكذلك احتراق مساحات واسعة من الأراضي، قام على إثرها أفراد الدفاع المدني فرع نعلين بإخماد النيران.

النبي صالح: أصيب العشرات بحالات الاختناق نتيجة قمع قوات الاحتلال المسيرة الأسبوعية في قرية النبي صالح شمال غرب رام الله، التي انطلقت ظهر اليوم الجمعة، تحت شعار 'الحرية للأسرى'.واستخدم جنود الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة، والرصاص المطاطي والمعدني والمياه العادمة ضد المسيرة  ومنازل المواطنين، كما أصيب عدد من المتظاهرين بعيارات مطاطية وبقنابل غازية .وكانت المسيرة الأسبوعية، التي انطلقت تضامناً مع الأسرى في سجون الاحتلال، وخصوصاً المضربين عن الطعام، دفاعاً عن حقوقهم المشروعة. وردد المشاركون في المسيرة هتافات منددة بالاحتلال والاستيطان، وبالصمت الدولي المستمر على جرائم الاحتلال بحق شعبنا ، وجابت المسيرة شوارع القرية وصولا إلى شارع 'الشهيد مصطفى التميمي'، لتهاجم من قبل جنود الاحتلال.وكانت قوات الاحتلال أغلقت مداخل القرية منذ ساعات الصباح الباكر، وأعلنتها منطقة عسكرية مغلقة حتى إشعار آخر، ونشرت عشرات الجنود والآليات في محيط القرية وفي شوارعها الرئيسية، في محاولة لمنع خروج المسيرة الأسبوعية.

المعصرة: اعتدى جنود الاحتلال على مواطنين ومتضامنين أجانب، بالهراوات وأعقاب البنادق لمنعهم من الوصول للأراضي المصادرة لصالح جدار الفصل العنصري، خلال المسيرة السلمية الأسبوعية في قرية المعصرة في محافظة بيت لحم، ظهر يوم الجمعة.وقال الناطق الإعلامي للجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في القرية محمد بريجية إن الجنود حاولوا إغلاق مداخل القرية لمنع المتظاهرين من الوصول لمنطقة الجدار، واعتدوا عليهم بالضرب ما خلف إصابات طفيفة.وأكد كل من منسق الحملة الشعبية لمقاومة الجدار في محافظة بيت لحم مازن العزة، ورئيس اللجنة الشعبية في المعصرة حسن بريجية، وعضو اللجنة جمعة الزواهرة، في كلمات لهم إدانة الاستيطان والاحتلال وجدار الفصل العنصري، وتضامنهم مع الأسرى، والأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.

تل الرميدة- الخليل: أدى عشرات المواطنين، صلاة الجمعة في حي تل الرميدة قرب مسجد الأربعين، الذي يحظر الاحتلال إقامة الصلاة فيه، والذي يقع إلى الجنوب من البؤرة الاستيطانية المقامة في الحي منذ عام 1984 والمسماة 'رامات يشاي'.وأوضحت لجنة الدفاع عن الخليل أن هذه الفعالية الأسبوعية التي تنظمها، تأتي في سياق المقاومة الشعبية لمقاومة الاستيطان في مدينة الخليل. وأفادت اللجنة، في بيان لها عقب الصلاة، بأن المصلون انضموا بعد الصلاة إلى خيمة الاعتصام المقامة في الحي تحت شعار: 'تل الرميدة أرض أجدادي.... لازم ترحل الأعادي'. وأن المعتصمون أكدوا الاستمرار في أداء الصلاة في الحي كل يوم جمعة.هذا ودعا إمام الجمعة وسيم السعيد، إلى مشاركة متزايدة في الفعاليات دعما لصمود أهالي تل الرميدة في وجه ممارسات الاحتلال القمعية وفي وجه الهجمات الاستيطانية المتلاحقة على الحي، وأكد أهمية النضال الشعبي ضد الاستيطان والاحتلال المستمر بأعمال القمع والقتل ضد أبناء الشعب الفلسطيني.

 

كفر قدوم: أصيب شاب بجروح خطيرة، والعشرات من والمتضامنين بالاختناق جراء اعتداء جنود الاحتلال على المشاركين في مسيرة كفر قدوم الاسبوعية..
وافاد الأهالي بأن الشاب وسيم وليد كامل برهم "19 عاما" اصيب بقنبلة غاز مباشرة في الرأس ادت إلى كسر في الجمجمة، حيث وصفت جروحه بالخطيرة، وتم نقله إلى مستشفى رفيديا في نابلس لتلقي العلاج، هو الان داخل غرفة العمليات.

x

Select (Ctrl+A) and Copy (Ctrl+C)