Versão para impressãoSend to friend
Palestinian Grassroots Anti-apartheid Wall Campaign

93 شهيدا وأكثر من 900 جريح منذ بدء العدوان الإسرائيلي على غزة

غزة 19-11-2012 وفا- مع دخول العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة يومه السادس، ارتفعت حصيلة الشهداء إلى 93 شهيداً وأكثر من 900 جريحا، غالبيتهم من الأطفال والنساء والشيوخ.

وأفاد مراسلونا، بأن أحدث الغارات الإسرائيلية قبل ظهر اليوم الاثنين استشهد فيها، مواطن وأصيب ثلاثة آخرين بعد استهداف طائرة استطلاع إسرائيلية لسيارة مدنية بصاروخ بشكل مباشر في حي تل الهوى بمدينة غزة.
وأوضح مراسلنا أن الشهيد محمد شملخ (23 عاما)، وصل إلى مجمع الشفاء الطبي وهو أشلاء متفحمة، بينما وصفت حالة الجرحى بالمتوسطة.

في القرارة، أسفرت غارة عن استشهاد مواطنين وإصابة ثالث في قصف إسرائيلي على بلدة القرارة شمال خان يونس.
وأوضح مراسلنا أن طائرة حربية إسرائيلية استهدفت مجموعة من المزارعين في البلدة بصاروخ أدى إلى استشهاد اثنين وإصابة ثالث
وفي مدينة دير البلح أسفرت غارة عن استشهاد ثلاثة مواطنين من عائلة واحدة عقب قصف سيارتهم المدنية.
والشهداء هم تامر وأمين وصلاح بشير.

وفي غزة، أسفرت غارة صباح اليوم الاثنين، عن تدمير أجزاء كبيرة من ملعب فلسطيني الذي تعرض للقصف بعدة صواريخ للمرة الثانية خلال هذا العدوان.
وسبق هذه الغارة قصف مجمع السرايا بثلاثة صواريخ من طائرات حربية من نوع إف16، ما أدى إلى استشهاد الطفلة راما الشندي عام ونصف العام وإصابة رجل وسيدة، بجروح مختلفة تم نقلهما إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة.

وفي غارة عدوانية على شمال قطاع غزة، صباح الاثنين، استشهد المواطن عبد الرحمن محمد العطار (50عاماً)، ونقل إلى مستشفى كمال عدوان، في بلدة بيت لاهيا.

ونقل مراسلونا في القطاع عن شهود عيان ومصادر طبية، أن الطائرات الحربية من نوع إف16 قصفت بثلاثة صواريخ منزلاً لعائلة عزام في حي الزيتون جنوب شرق مدينة غزة، ما أدى إلى استشهاد أربعة مواطنين وهم:نسمة حلمي أبو زور(19عاماً)، ومحمد إياد أبوزور(5أعوام)، وسحر أبو زور، وعاهد حمدي القطاطي، إضافة إلى إصابة أكثر من ثلاثين آخرين غالبيتهم من الأطفال والنساء والمسنين، وجرى نقلهم إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة.

كما قصفت الطائرات الحربية من نوع إف16 مناطق مختلفة من رفح جنوباً حتى بيت حانون شمالاً مروراً بالمحافظة الوسطى ومدينة غزة، مستهدفةً منازلاً للمواطنين ومراكز شرطية وتم تسويتها بالأرض، إضافة إلى تدمير عشرات الأنفاق المنتشرة أسفل الشريط الحدودي في رفح جنوب قطاع غزة، بعشرات الصواريخ.

ولا زال العدوان يحصد أروح الأبرياء من أبناء شعبنا الأعزل، وتسمع بين الفينة والأخرى أصوات انفجارات ضخمة، ناجمة عن غارات تنفذها الطائرة الحربية في القطاع.
كما استشهد مواطن وأصيب اثنان آخران بجروح في قصف إسرائيلي استهدف دراجة نارية في منطقة معا بمدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.
وذكرت مصادر محلية أن الشهيد هو عبد الله حرب أبو خاطر، وتم نقل جثمانه إلى مستشفى غزة الأوروبي في المدينة.
وأعلن مستشفى شهداء الأقصى بدير البلح قبل ظهر اليوم عن استشهاد المواطن رمضان أحمد محمود (22 عاما)، متأثرا بجروحه التي أصيب بها في غارة إسرائيلية على مخيم المغازي وسط قطاع غزة يوم الجمعة الماضي.

x

Select (Ctrl+A) and Copy (Ctrl+C)